My Cart

Close

Spend over $75 & Get 15% OFF + Free shipping within the USA! TODAY ONLY!

Arabs Shine at the Oscars 2019

Art has always been the only peaceful weapon of the people in their quest for liberation and to take the path of renaissance and development. It is the best mean to express, translate feelings and highlight creativity. Especially in areas that suffer from instability, whether political or economic, artworks come to bear the hope of people and to emphasize that their existence on the world map is not just a resonant rhetoric but a reality that imposed itself through people who believed that creativity is born from the womb of suffering and that the insistence to say that "we can" is the starting point and the turning one to the world of light, toward a world that always seek to raise the "mark of victory".

 

Hence, the nomination of Lebanese director Nadine Labaki for the Oscars was not just an ordinary nomination yesterday, and the victory of the Egyptian-American actor Rami Malek was not just a traditional victory. But the presence of both geniuses in Hollywood for the Oscars on the 24thof Febraury 2019 was a real pride for every Arab who found in these two artists a true victory. A victory that is different from political ones that we are accustomed to hearing about in our Arab countries, a victory that carries the suffering, dreams, sadness, joy and ambition of an entire Arab World, that struggles and persists to say and prove "We can make it".

It is true that Nadine Labaki was not lucky enough to win the Oscar for her film "Capernaum", but she carried the name of Lebanon to the world, which is a unique victory for this small country that brings out great potentials.
Rami Malek, started his speech proudly with "I am the son of an Egyptian immigrant" words filled with hope that were enough to convey a message to all Arab youth that no dream was impossible.

In addition to that, no one could miss the amazing creations of Arab designers who dressed celebrities, actresses, artists to shine and standout on the red carpet as well as the afterparties.

We, at Fouxx.com, believe that it is not impossible to win. It is not difficult to achieve. We believe in the ability to transform ambition always into a reality by opening up new and global horizons for creative designers from our Arab World who can create a difference in various fields.

 

الابداع العربي تجلى على خشبة الأوسكار

لطالما كان الفن السلاح السلمي الوحيد لدى الشعوب في سعيها نحو التحرر وسلوك طريق النهضة والتطور، وهو شكّل خير وسيلة للتعبير وترجمة الأحاسيس وإبراز الإبداع، لاسيما في المناطق التي تعاني من اضطراب او عدم استقرار، سياسي كان امً اقتصادي، فتأتي الأعمال الفنية لتحمل بريق الأمل لهذه الشعوب وللتأكيد على ان قضية وجودها على الخارطة العالمية ليست مجرّد شعارات رنّانة صعبة المنال بل أمراً واقعا فرض نفسه من خلال أشخاص آمنوا بأن الإبداع يولد من رحم المعاناة وأن الإصرار على القول بأننا "نعم نسطيع" هو نقطة الانطلاق والتحول نحو عالم الضوء، عالم إثبات الذات، نحو عالم يسعى دائما لرفع "علامة النصر" 

انطلاقا من هنا، لم تكن مشاركة المخرجة اللبنانية نادين لبكي في الأوسكار يوم امس مجرّد مشاركة عادية ولم يكن فوز المصري الأميركي رامي مالك مجرد فوز تقليدي، بل كلاهما شكلا فخرا حقيقيا لكل عربي وجد في وقوف هذان الفنانان على خشبة الأوسكار في هوليوود نصرا حقيقيا يختلف شكلا ومضمونا عن مفهوم النصر السياسي الذي تعودنا سماعه في بلادنا العربية، نصراً حمل في طياته معاناة واحلام وحزن وفرح وطموح شعب بأكمله، يبحث ويجاهد من كل حد  وصوب ليقول "انا موجود

صحيح ان نادين لبكي لم يحالفها الحظ بفوز فيلمها السينمائي "كفرناحوم لكنّها حملت معها إسم لبنان في العالم، وهو الفوز بعينه لهذا الوطن الصّغير الذي يُخرّج طاقات كبيرة. اما النجم العالمي رامي مالك فقد أعلن بصوت مرتفع عقب استلامه جائزة الأوسكار عن أفضل ممثل "نعم انا ابن مهاجر مصري"، كلمات ملؤها الأمل كانت كافية بان توصل . رسالة لكل شاب عربي ان ما من حلم مستحيل

في السياق نفسه، لا يمكن سوى احناء القبعة أيضا لمصممي الأزياء العرب الذين زيّنوا بلمساتهم إطلالة بعض النجوم العالميين، وتجلت إبداعاتهم بأبهى حلّة على السجادة الحمراء وضمن الحفلات التي تلت المهرجان 

ونحن هنا من خلال موقعنا نؤكد أيضا ان الأحلام ليست مستحيلة والفوز ليس ببعيد ومسألة الوصول الى العالمية ليست بالأمر الصعب المنال، ونؤمن بالقدرة على تحويل الطموح دائما الى حقيقة معاشة وذلك من خلال فتح آفاق جديدة وعالمية لمصممين خلاقين من عالمنا العربي، يملكون القدرة على التميز واحداث نقلة نوعية في مجالات فنية مختلفة

0 comments

Leave a comment